الاثنين، 8 نوفمبر، 2010



يُأذونني بـ كلامهم ويجرحونني وأصمت وأتألم

يُقبلون بـ إعتذارهم .. وأقبله وأقول : لم يحصل شئ بالتمام

وأنا من داخلي ازداد الثقوب فـ قلبي ومنهم أتعلم

يبتسمون أمامي ومن خلفي يلقون السهام

هكذا الناس يرتدون الأقنعة ويريدونني أتفهم !!

كيف يرتدونها وينسون صفاتهم ؟. هنا استفهام

قد يعتقدون أنني بلا إحساس ولا أبالي ولا أهتم

 إذا كنت بلا إحساس لمَ أكتب هنا مابداخلي من الألآم

صحيح أنني لا أكاد أبين أنني أحس وأرحم

ولكن هاأنا أقول وبأعلى صوتي : لاتزودوا في عيني الظلام

أكاد لا أرى فـ عيني نورا ً وفـ قلبي أختم

                                    أنني أكتفي من الصدمات.. أرجوكم أوقفوا السهام                                                               









لاغابت عني يوم مادري وش يصيرلي بدونها !!

تنقلب دنيتي حزن ولا أدري وش صارلي ؟؟

اشتاق لها شوق أم ماشافت ضناها

تسوي اللي تبي بس تلمح عيونه <~ هذا بعينه اللي جرالي

انتظر اليوم يمر لأجل يجي بكرا وأشوف عيونها

واليوم يمر كأنه سنه مع الليالي

ولاسحب عمري من الوقت جاء بكرا .. أنتظرها

ولا لمحتها من هنا تبدأ تنرسم البسمة على شفاتي

تردلي روحي لامن شفتها

أكذب على نفسي لاقلت انها شئ عادي فـ حياتي

وربي انها حياتي كلها

ايه أتكبر ولا أبين .. بس وربي انها شاغله بالي

يمكن ماأتكلم ولاأقدر أعبر عنها

بس ترا كبير اللي بداخلي










هدوء يسكنني وظلام داخل قلبي

تشتت الأفكار من عقلي وسرعان

وسرعان ماتأتي الفكرة وتأتي الأخرى تليها داخل عقلي

لا أعلم لا أفهم سران !!

هل أنا أحبه أم هو يحبني ؟؟

لاأعلم هل جميعنا نتبادل الأفكار والقلبان !!

أم أنا فقط اللي تحس بتلك الإحساس العاطفي

لا أفهم طريقة كلامه هل هو يحبني أم يكرهني

أم أنا فقط التي أحبه ولقد سكن الشريان

أفكار داخل ذهني تشتتني

تشتتني هنا أو هناك أينما كان

فـ أنا لاأحمل سوى  إحساس يحكمني !!
 
 
 








أحبك لكن حبي بـ سكات

وأخبي وراء بسمتي إحساس ينهي عذالي

أنتظرك وين مارحت حتى لو صار جمعات

أنتظر من يفز قلبي عشانه لاشفته سرالي

أنت ماتدري عني .. آسفه وسامحني على الزلات !!

شئ أكبر مني يمنعني الكلام ولا أقدر أقولك كلامي

إيه أحبك .. بس سامحني ماأقدر أنطق بالكلمات

إلمني شفتك أنسى العالم ولا أدري وش جرالي

الليل صار صاحبي ويطل علي طلات

ولاغيرك اللي شاغل تفكيري وبالي

أنت مقصدي بـحروفي اللي من قلبي نابعات

ولا غيرك موضوع أشعاري
 
 



{ خلاص افترقنا } كلهم كذا يبغون

بس حبنا دايم رغم إننا نعاني

بالتجسس والكلام يقولون

وقلوبنا مجتمعه ولافينا القاسي

هذا وذاك فينا يقنعون

شلون أترك اللي بدربي ساري ؟؟

واللي ارتاحله هالقلب .. لاتحاولون

تقولون .. مافيها شئ اتركه عادي

عندكم عادي بس أنا لاتركته خلاص ادفنون

مالي قيمة بلا نبضي الغالي

أنا معه وهي معاي ماراح تقدرون

وش ماسويتوا أنا وياها جاري

ذا خلي وتراني أفديه بالعيون

بقولكم شئ واحد يفهمها القاري

مهما بالحيل حاولتوا علينا ماتقدرون

ويصبح حبنا أنا وياها عالي
 









مهما قلت ومهما حكيت

لاتحسب إنك عرفتني

حتى لو صارحتك وبكيت

يظل الصمت عايش فيني

لاتحسب إني لاقلت لك نسيت.. يعني نسيت

جروحك عايشه .. حتى لو حبيتني

مافيه جرح يبرا بيوم حتى لو لهيت

لاشفتك أتنهد وأتذكر اللي فات وتقطعها لما تجيني

ماهو لازم أبين لغيري إني انجرحت

هذا طبعي ابتسم وداخلي جروح سمتني

لاتحسبني .. مااعرف لامني حكيت ..

أعاتب وأجرح بس قلي وش راح يفيدني ؟؟

لامني كرهتك بعد ماإيديني لك مديت

وقلت لك آمر على روحي بس لاتجرحني

وتكابرت علي وجرحت

وبعدها تقول : وش فيك صارحني ؟؟

آآهـ وش أقولك .. أقولك إني مليت

مليت من كثر جروحك أعاني

لو جبرتني وصارحت لاتعتقد إنك علي قدرت

ترا فيني كثير واللي قلت لك ذي " نبذه " لأنك جبرتني

أنا كرهتك وأنت اللي على نفسك جنيت

تحملت وصبرت لين نفذ صبري

لاتسألني : ليش رحلت .. لامني سريت

فكر باللي كان يحبك وأنت مهملني

تحسب إني بدوم لك دامك كذا سويت

إذا أنت مهملني غيرك كسبني

آسفه .. إذا جرحتك وأنا مادريت

 
 
 








إحساس الأحباب إحساس وفا وعاطفة



شعور يعجز على الكتّاب توصيفه


مهما صغت من الكلمات وصرت شاعرة


ماأقدر أوصف هالإحساس ولا تربيعه


تدور من تحبه ويحبك وعشانه تكون ساهره


وتلقى من يضحي عشانك وتضحيله


تتعب وتشقى عشان شوفت عيونه الساحره


ومهما تضحي عشانه بتكون فـ عيونك تقصيره


تعيش معاه فـ حلم السعادة الجاهره


وتبقى عايش بالحلم مده طويله


ولاغاب عنك يوم صارت كارثه


ولا حضر تنسى الدنيا وسنينه


عسى الله لايفرق الأحباب وتدوم العاطفه


ولايحصل فـ يوم بينهم تفريقه ..





مشاعر مضطربة داخل صدري ..



وليس لدي غير أوراقي والقلم


أبوح لها مايجول بـ قلبي


مشاعري مضطربة .. وتفكيري أصبح منزعج ولم


ولم أكتفي .. صدمة أولى ولم تنتهي


وصدمة أخرى تليها وأعيشها بألم


أتعبني التفكير أكل تلك الأيام خادعني !!


لماذا ؟؟ لأنه يعلم أن معزته كالهرم


أم لـ طيبتي الزائدة هي سبب حزني !!


أصد دمعاتي وتنزل من الحسرة والألم


أتريدني أخدعك مثلما خدعتني !!


فاللأسف لااؤتقن الخداع والطعن بالسهم


سامحني لاأستطيع تحملك فـ قلبي


فإن قلبي لايتشرف بوجود أمثالك حتى بالحلم !!